أخبار دولية

الاتحاد الأوروبي يطالب بضرورة التحاور والردع لروسيا كلا في آن واحد

وافق وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي علي قرار نص عقوبات على مجموعة فاغنر الروسية شبه العسكرية من خلال اجتماعهم في بروكسل، وتتضمن العقوبات تجمد أصولهم في الاتحاد الأوروبي و منع هؤلاء الأشخاص من الحصول على تأشيرات سفر.

الهجوم علي أوكرانيا

والتأكيد علي أهمية ادراك روسيا أن أي هجوم علي أوكرانيا له كلفة اقتصادية باهظة عليها، وأن الهدف هو تجنّب نزاع”، إلا أنه تم نقاش العقوبات مع الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

أشار الأسباني “خوسيه مانويل ألباريس” على أهمية “الامتناع عن أي تحرّك من دوره أن يؤدي إلى تصعيد في التوترات .

جبهة موحدة في مواجهة موسكو

وسيتم عقد لقاءات موحده يوم الاثنين في جولة تستمر حتى يوم الأربعاء، وسيتم التحضير الي القمة المعلنة في بروكسل بين قادة الاتحاد الأوروبي ونظرائهم داخل خمس من الدول الست المنضوية بالشراكة الشرقية وهي جورجيا و أوكرانيا وأرمينيا ومولدافيا.

تحضير مجموعة جديدة من العقوبات

ويتم العمل علي تحضير مجموعة سادسة من العقوبات ضد نظام “ألكسندر لوكاشنكو”الرئيس البيلاروسي طبقا الي مصادر أوروبية.

ويسعى القادة الأوروبيون إلى تشكيل جبهة موحدة ضد روسيا من خلال دوله المحاذية لها.

زيادة مدة العقوبات

وهم سيمددون الي ستة أشهر العقوبات التي تم تبينها ضد روسيا بعد أن تم ضمها الي شبه جزيرة القرم منذ عام 2014 وسيحددون هدف “العواقب الاستراتيجية” التي ستنتج على موسكو عند إقدامها على تدخل عسكري داخل أوكرانيا.