أخبار مصر

أنباء من الحكومة بإلغاء فواتير المياه والكهرباء والغاز خلال شهر سبتمبر القادم

من

تتجه الدولة في وقتنا الحالي إلى إلغاء فواتير الكهرباء والمياه والغاز، في سياق الترشيد وتوفير الطباعة، وبدأت الحكومة في التطبيق لمنظومة الإيصالات الإلكترونية والدفع الإلكتروني أثناء أبريل الماضي، وعلي الرغم من إعلان وزير المالية إلغاء الفواتير الورقية، بدءا من شهر يوليو الماضي إلا أن التطبيق تتضمن بعض المناطق، ومن المتوقع قيام الحكومة مع بداية شهر سبتمبر القادم بتعميم الفواتير الإلكترونية.

الدفع الإلكتروني بكافة أجهزة الدولة

أوضح رئيس لجنة الطاقة والبيئة”حسام عرض الله” إنّ منظومة الإيصال الإلكتروني، سيتم تطبيقها إلزاميا بعد إلغاء فواتير المياه و الكهرباء وأيضا فواتير الغاز، وذلك لا يعني التوقف عن تحصيل المستحقات الشهرية من خلال المحصل، ومن الممكن تغيير فواتير المياه والكهرباء عن شكلها التقليدي واستبدالها بإيصال إلكتروني ضمن خطط “الرقمنة” ، فضلا عن إعلان قيمة الفواتير والاستهلاك الالكتروني، وإيقاف العمل بالفواتير الورقية، وأضاف”عوض الله”، أن الدفع الإلكتروني يأتي ضمن خطط التحول الرقمي المعتمدة من الدولة بكافة المجالات حتي يكون الأمر أكثر أمانًا خاصة بعد خفض تدخل العنصر البشري.

إلغاء الفواتير

وأوضح عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب النائب “ابراهيم نظير”، إن اتجاه الدولة لإلغاء الفواتير الورقية للكهرباء و تطبيق الدفع الإلكتروني والغاز والمياه واستبدالها بإيصال إلكتروني يوفر مبالغ كبيرة على الموازنة العامة ويؤكد اتجاه الدولة لتطبيق نُظم الدفع الإلكترونيعن طريق المحافظ الإلكترونية، أو مراكز شحن العدادات مسبقة الدفع و شركات الدفع الإلكتروني.

وأشار الي أن دفع الفواتير يتم عن طريق المحصل من خلال ماكينات الدفع لتسهيل التعامل مع المواطنين، وخفض نسبة الخطأ البشري وناشد نظير الحكومة بتطبيق الدفع الإلكتروني بالتدريج والتنفيذ بالمدن والمراكز الكبرى وتأجيله في القرى والنجوع.