أخبار مصر

عاجل.. أول تعليق لـ صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن في مسجد بالمنيا “الصورة من سنتين”

تعليق مثير للشاب صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن في مسجد

انتشرت بين جميع رواد مواقع التواصل الإجتماعي العديد من الصور التي تم إلتقطها في مسجد العطاء بمحافظة المنيا، وهي أظهر شخصين واحد منهم ملفوف في كفن ومتواجد على أرض المسجد، والآخر ظهر وهو يحاول خنقة وهذا على سبيل المزاح.

صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن في المسجد يؤكد أنه كان يعلم صديقه طريقة التكفين

ويعتبر صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن في المسجد من أكثر الأشخاص الذين أثاروا حالة من الغضب الكبيرة على موقه فيس بوك، وتحركت وزارة الأوقاف في الوقت الحالي لتصل إلى حقيقة هذه الصور المنتشرة، وأكدت أيضاً أنها سوف تحاسب الأشخاص المقصرين في حالة إذا ثبتت الواقعة.

ومن ناحية الشاب الذي ظهر في الصورة وهو يخنق صديقة الملفوف في الكفن، قال “أ. س” أنه يعمل على تكفين الموتى وهي مهنته هو ووالده منذ العديد من السنوات، وتم إلتقاط له هذه الصورة منذ عامين وهو يعلم صديقة الطريقة الصحيحة للتكفين على حسب قوله.

واستكمل الشاب حديثة أنه قام بنشر هذه الصورة عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”، وانتشرت في الكثير من الحسابات على جميع مواقع التواصل الإجتماعي، وهذا الأمر هو الذي جعله يحذف الصورة، وأيضاً أنه واجه الهجوم الشديد من قبل الكثيرين.

وأضاف أنه كان يقوم بقطع الأكفان داخل المسجد أثناء السنوات الماضية قائلاً “أنا كنت شغال مع المسجد في تكفين الموتى، وكنت بقطع الأكفان في المسجد من بعد صلاة العشاء لحد الفجر، كما أنني كنت أضع أموال الكفن داخل المسجد في صندوق التبرعات، إلا أنه حدث خلاف بيني والعاملين لينتهي عملي هناك”.

صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن
صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن

واختتم الشاب حديثة قائلاً “الناس اللي شغالة في المسجد ملهاش ذنب لأنها متعرفش حاجة عن الصور، وأنا ماكنتش أقصد أهين المسجد بل بالعكس أنا كنت بعمل عمل لوجه الله، وهو تعليم صديقي كيفية تطيع الأكفان، وأنا أتحمل المسئولية الكاملة عن هذه الصور التي تم التقاطها في المسجد والعاملين ميعرفوش عنها حاجه”.

صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن
صاحب واقعة وضع صديقه بالكفن